كاديلاك السعودية تستضيف ندوة بروتوكولات القيادة النسائية

دعمت شركة كاديلاك السعودية كافة الجهود الهادفة إلى تعزيز كافة السبل أمام المراة السعودية لقيادة آمنة وسليمة للسيارات في الطرقات بعد تطبيق القرار السامي بالسماح بقيادة المرأة في المملكة, وبالشراكة مع مجلة سيدتي استضافة كاديلاك السعودية مؤخرا ندوة بروتوكولات القيادة النسائية التي أقيمت بأحد معارض كاديلاك بالرياض، وذلك بحضور نُخبة من سيدات المجتمع ونجوم الفن والإعلام والسوشيال ميديا، بالتعاون مع المبادرة الوطنية "الله يعطيك خيرها".

وكانت بداية الندوة مع الإعلامية وفاء شما، التي أشادت بما تحظى به المرأة السعودية ضمن رؤية 2030، من إنجازات تاريخية، ومنها الحق في قيادة السيارة، وتوالى بعد ذلك تعاقب المشاركين في الندوة، حيث تطرَّقت الكاتبة ميسون أبو بكر إلى تجربتها في تعلُّم القيادة، والتدريب في مدرسة القيادة السعودية في جامعة الأميرة نورة، خلال 22 يومًا، والتي منهجها يتراوح مابين الدروس النظرية والعملية وكان من ضمنها قيادة السيارة داخل الحرم الجامعي، ونجاحها في اختبار القيادة .

بعد ذلك انتقل الحديث لفلاح الجربا، سائق سباق السيارات، وبطل السعودية والشرق الأوسط، وأحد المؤثرين في شبكات التواصل الاجتماعي، وممثل وكالة الجميح للسيارات، والذي خصص مشاركته للحديث عن المتطلبات الضرورية عند اختيار النساء للسيارة، من حيث الموديل ونوعية الاستخدام، وأهمية معرفة السيدات لطرق التمويل والصيانة، وخدمات ما بعد البيع، كما شدَّد الجربا على أهمية تعلُّم النساء مهارات العناية بالسيارة.

ونظرًا لأهمية السلامة المرورية ومخاطر مخالفات الأنظمة، كان لهذا الجانب النصيب الأكبر من الندوة، حيث قدمت فاطمة الخليوي مديرة برنامج سلامة الأسرة في مبادرة "الله يعطيك خيرها"، شرحًا مُفَصَّلاً، وعبر مقاطع فيديو، للعديد من المعلومات المتعلقة بالسلامة المرورية.

من جهته أكد الشيخ وليد الجميح، المدير التنفيذي للعمليات والتشغيل أن رعاية كاديلاك السعودية لهذه الندوة يأتي ايمانا من الشركة بأهمية التوعية في هذه المرحلة تحديدا لأن طرقاتنا سوف تستقبل شريحة جديدة من السائقين وهم النساء بعد القرار السامي, وإلى جانب التاهيل الفني الذي يحصلون عليه في مراكز تدريب القيادة, هناك بعض الجوانب والخبرات التي يتم نقلها لهم من خلال مثل هذه الندوات واللقاءت الحية.

وأوضح الجميح أن الشركة كان لها مساهمات أخرى لدعم الجانب التوعوي عبر تنظيم تجارب قيادة حية للسيدات على نخبة متنوعة من سياراتها المتميزة تحت إشراف متدربات متخصصات في هذا المجال,ووجدت هذه الخطوة تجاوبا واسعا كما رعت مؤخرا العديد من المعارض على هذا الصدد في الرياض وجدة والمنطقة الشرقية.