Request A Callback

"مجموعة الجميح" تحتضن المجتمع بأطيافه كافة عبر رعايتها الذهبية لمُلتقى التوظيف الوطني الثاني لذوي الاحتياجات الخاصة

الرياض ــ شاركت "مجموعة الجميح" في مُلتقى التوظيف الوطني الثاني لذوي الاحتياجات الخاصّة، كراعٍ ذهبي لهذا المُنتدى السامي والذي أطلقته جمعية الأطفال المعوّقين بمناسبة اليوم العالمي للإعاقة في فندق الفيصلية الرياض للفتره من يوم الأحد وحتى الثلاثاء (13-15 ديسمبر 2015) برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوّقين، وبحضور عدد من الأمراء والمسؤولين في هذا القطاع. ويأمل هذا الملتقى في توفير فرص عمل تتلاءم مع طموحات ذوي الإحتياجات الخاصة وقدراتهم.

سعى المعرض إلى الجمع بين الأفراد من ذوي الاحتياجات الخاصة ومؤسسات القطاع الخاص تحت مظلة واحدة تقرّب فيما بينهم. وتمّ طرح العوائق والمشاكل التي تواجه هؤلاء الأفراد في التوظيف، فضلاً عن محاولة إيجاد فرص لتأهيلهم وتدريبهم والعمل على فتح قنوات جديدة تستوعب توظيفهم بحسب قدراتهم. كما تمّ العمل على تفعيل القرارات الداعمة لتوظيف ذوي الاحتياجات الخاصة ومناقشة آليات جديدة لتعزيز فرصهم في العمل، هذا إلى جانب تسليط الضوء على التجارب الناجحة في هذا النطاق.

بهذه المناسبة، قال الشيخ وليد الجميح، المدير التنفيذي لعمليات التشغيل في شركة الجميح للسيارات: "يحفل تاريخ ’مجموعة الجميح‘ بسجلّ متميز في دعم الأهداف الخيّرة في المجتمع، حرصاً منها على تفعيل قدرات المواطنين كافة بغضّ النظر عن إمكاناتهم الجسدية. فلكلّ منا موهبة فريدة وطاقة مستترة في مكان ما، يمكن استغلالهما على أكمل وجه إذا ما استطعنا التكيّف مع العوائق التي تعترضهما بالشكل الملائم."

وقد تواجدت "مجموعة الجميح" القابضة – التي ينضوي تحت لوائها شركات "الجميح للسيارات" و"الجميح القابضة" و"شركة التيسير العربية" و"الجميح بيبسي" و"الجميح للطاقة والمياه" – ضمن جناحٍ خاص في المعرض على امتداد 30 متراً. واستقطبت هذه الفعالية المفتوحة للجميع من إناث وذكور وعائلات، زوّاراً من مناطق مختلفة شملت الرياض وجدّة والدمام وغيرها من مدن ومحافظات المملكة.